جليسات مسنين لتوفير كافة سبل الرعاية لكبار السن

overage-sitters

من أهم مهام جليسات مسنين هو العمل على توفير كما يلزم كبار السن من رعاية صحية وتوفير كافة الخدمات اليومية والاجتماعية لهم كما يعملن على تحسين حالتهم الصحية والنفسية للمسنين وإخراجهم من عزلتهم الدائمة، فكبار السن هم أكثر الأشخاص حاجه للرعاية والاهتمام اليومي وخصوصا هؤلاء الذين تخلى عنهم أبنائهم وأقاربهم أو تركوهم في دار مسنين دون السؤال عنهم أو زيارتهم فهذه الطبقة يغفل عنها المجتمع لذا يجب الاهتمام بهم وتوفير كل ما يلزمهم من تأمين الطعام ومسكن آمن لهم وكل مستلزمات الأدوية والعمل على توفير كافة سبل الرفاهية لهم.

أهم المهام والخدمات التي توفرها جليسات المسنين لكبار السن:

تعمل جليسات المسنين على تقديم خدمة متكاملة لكبار السن هذه الخدمة تشمل الرعاية الكاملة للمسنين والتي تضم الرعاية الجسدية والنفسية كما يقمن بمساعدتهم على أداء مهامهم اليومية من ملبس ومأكل والمساعدة في أداء النشاطات الاجتماعية التي تساعدهم على الاندماج مع المجتمع حولهم.

تهتم جليسات المسنين برعاية المسنين من ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن الذين يعانون من أمراض الشيخوخة والزهايمر وغيرها من الأمراض التي تصيب كبار السن، وذلك بالحرص على إعطاءهم الأدوية الخاصة بهم في المواعيد المحددة لتجنب تدهور حالتهم الصحية أو إصابتهم بأمراض خطيرة كما يقمن بمساعدتهم في الترفيه عن أنفسهم وذلك بالتنزه معهم وتشجيعهم على عمل أنشطة مختلفة والتحدث معهم حلو أمور الحياة والمجتمع والاصغاء لهم ومشاركتهم الأحداث المهمة لأن ذلك كله يؤثر على صحة المسن ويعمل علي تحسن وضعه بالتدريج.

المزيد من مهام جليسات المسنين:

تعمل جليسات المسنين على مساعدة كبار السن في القيام بالأنشطة الرياضية المختلفة مثل رياضة الجري و رياضة المشي وغيرها من الأنشطة البسيطة كل يوم وذلك لأن الرياضة من أهم الأنشطة للمسنين والتي تساعد على تحسين الحالة الصحية لهم حيث أن الرياضة كما نعلم تعمل على تنشيط الدورة الدموية وتعيد الحيوية والنشاط إلى جسم المسن وتقوي من عضلة القلب، كما تساعد جليسة المسنين كبار السن في القيام بالانشطة الاجتماعية مثل مساعدتهم على تكوين صداقات جديدة مع غيرهم من المسنين ومساعدتهم في الذهاب للمناسبات المهمة مثل الأفراح أو العزاء.

تتكلف جليسة المسنين بتدبر كافة الأمور الشخصية لكبار السن الذين لا يقدرون على اداء الأعمال اليومية بأنفسهم مثل تغيير الملابس ومساعدتهم على الاستيقاظ من الفراش وتناول الطعام حيث يهتمون بتوفير الغذاء الصحي للمسنين والذي يحتوي على كافة المقومات الغذائية والكثير من المعادن المهمة مثل الحديد والكالسيوم لتحسين البنية الجسدية والتي تساعد على تنشيط وتقوية الذاكرة وتجنب الإصابة بالكثير من الأمراض.

بعض الطرق التي يجب اتباعها للتعامل مع كبار السن:

يجب الحرص على التعامل برفق مع كبار السن لأنهم يتأثرون بسرعة بالكلام والأفعال، حيث يجب الصبر في التعامل معهم ومراعاة سنهم الحرج والذي يؤدي إلى نسيانهم الكثير من الأمور وضعف حاسة السمع لديهم لذا يجب معاملتهم بطريقة خاصة حسب حالتهم والحرص على إشعاراهم بقيمتهم وعدم تجاهلهم في أي مجلس.

كما يجب على  الشباب التطوع في دور المسنين والعمل على مشاركة كبار السن المناسبات والأعياد وإدخال الفرح والسرور على قلوبهم كما يجب مشاركتهم الأنشطة البسيطة مثل التنزه في الحدائق والاستماع إلى الراديو أو مشاهدة التلفاز، والحرص على زيارتهم بشكل دائم والسؤال عنهم وعن حالتهم الصحية وتوفير أى احتياجات لهم والعمل على التواصل الدائم معهم، كما يجب الأخذ برأيهم واستشارتهم في أمور الحياة والقرارات المصيرية فكل ذلك يعمل على تحسن حالة المسنين الصحية والنفسية.

التعليقات مغلقة.

0128104492