اسباب العزلة الاجتماعية عند كبار السن

Causes-social-isolation-in-older-people

يعاني الكثير من كبار السن من الانطواء و العزلة و لكن ما هي اسباب العزلة الاجتماعية عند كبار السن فقد يكون بسبب الضغوط النفسية التي تكون ناتجة عن عدم قدرتهم على التكيف و التأقلم مع حياتهم الجديدة التي أصبحت مفروضة عليهم بفعل عمرهم و التي تكون السبب أيضا في إصابتهم بالاكتئاب و القلق و كذلك التوتر الذي يصيبهم فهناك عدة أسباب لذلك و إن كان أهمها هو مرحلة الشيخوخة نفسها التي تجعلهم في حاجة دائمة إلى المساعدة من الآخرين و يعتمدون بشكل كبير على الآخرين في حياتهم مما قد يكون له الأثر الكبير في إحساسهم بالضعف و الهوان و أنهم أصبح غير مرغوب بهم نتيجة لأن طلباتهم و احتياجاتهم أصبحت أكثر من اللازم

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى عزلة كبار السن اجتماعيا ؟؟

هناك عدة أسباب قد تؤدي إلى انعزال المسنين اجتماعيا و منها إحساسهم بالغربة بين أهلهم و ذلك بسبب الأمراض التي قد تصيبهم و خاصة الأمراض النفسية و العصبية مثل مرض ألزهايمر الذي يكون له تأثير كبير في نسيان كافة الذكريات التي حملوها عبر سنوات عمرهم بالإضافة إلى أنهم قد ينسون أيضا أفراد عائلتهم الذين قضوا معهم الكثير من السنوات مما يؤدي إلى إصابتهم بالاكتئاب و الحزن الشديد و الرغبة في الانطواء و الابتعاد حتى عن أقرب الأقربين لهم حتى لا يشعرون بأنهم يمثلون عبء ثقيل و غير مرغوب به و تعتبر الأمراض النفسية و الصحية من أكثر اسباب العزلة الاجتماعية عند كبار السن التي تجعلك ترى المسنين انطوائيين أكثر من اللازم

ما هي أعراض العزلة الاجتماعية لدى كبار السن ؟

أولا الاحباط :

قد يعاني المسنون من الاحباط الشديد و يشعرون أن حالتهم ميؤوس منها مما يضطرهم إلى الانطواء و الابتعاد عن الناس لذلك فإننا ندعمهم بوجود جليسة مسنين معهم لتبقى معهم أطول وقت ممكن تشجعهم و تدعمهم نفسيا و معنويا حتى لا يشعرون بأنهم وحدهم في هذا المكان بل إننا جميعنا نعمل على رعايتهم و الاهتمام بهم من خلال توفير كافة الاحتياجات النفسية و الصحة التي يأملون بها

ثانيا التغيرات المزاجية :

يعاني المسن من الكثير من التغيرات المزاجية حيث أنه من الممكن أن يجد نفسه في الكثير من الأوقات حزين بشدة أو يعاني من التوتر و ذلك يكون نتيجة الكثير من التغيرات التي تحدث له خاصة في بداية مرحلة الشيخوخة التي تعتبر الأكثر صعوبة لأنه يجد عدم القدرة على التأقلم بشكل كبير

ثالثا الصعوبة في القدرة على التواصل مع الآخرين :

قد يعاني كبير السن من وجود صعوبة كبيرة في تفهم من حوله و كذلك من حوله قد لا يفهمونه ولا يعلمون ما يفكر به لذلك فإنك دائما ستجد أنه يفضل العزلة أكثر من أن يقضي الوقت مع من حوله فهم غير قادرون على معرفة ما يحتاجه و دار مسنين بالقاهرة يقوم بتوفير الأطباء النفسيين الذين يقومون بالانتشار في الدار و التحدث مع جميع المسنين حتى نعلم ما يضايقهم و يجعلهم في صعوبة كبيرة للتكيف مع الحياة التي أصبحوا يعيشونها

رابعا تجنب الآخرين :

من الأعراض أيضا التي تتسبب في حدوث العزلة هي تجد أن المسنين يحاولون تجنب الآخرين بشكل كبير و ذلك أيضا ناتج عن عدم التكيف معهم بطريقة صحيحة

إذا فإن اسباب العزلة الاجتماعية عند كبار السن كثيرة و لكن الأهم من ذلك هو معرفة كيف نقوم بعلاجها حتى لا ينطوي المسنين على أنفسهم بشكل كبير  و هنا يأتي دار مسنين بالمعادي الذي يقوم بتنفيذ عمله على أكمل وجه

التعليقات مغلقة.

0000000000