طريقة التعامل السليم مع مرضي الزهايمر

Saturday, April 29th, 2017
Way-of-dealing-with-Alzheimer-patient

الزهايمر هو مرض بات مصاحبا لنسبة كبيرة من كبار السن في الآونة الاخيرة ، و التعامل مع مرضي الزهايمر يتطلب استخدام طريقة خاصة ؛ لانهم يكونوا بحاجة الي اهتمام اكبر و الشعور بالدفء و الاحتواء ؛ حتي لا تسوء حالة المريض

فعلي المرافقين لمرضي الزهايمر ان يكن لديهم خلفية عن طبيعة المرض ، و التداعيات التي تلحق بالمريض بسببه ؛ لكي يقدرون خطورة الموقف و كم العناية التي يحتاج اليها المريض منهم

طبيعة مرض الزهايمر

الزهايمر هو مرض يتربص بالجهاز العصبي لدي الانسان ، و هو مرض مزمن لا شفاء منه ؛ و هو مرض يبدأ بمجرد ضعف طفيف في الذاكرة و نسيان لمعظم الاحداث التي حدثت مؤخرا ، و لكن مستوي تدهور الحالة يتضاعف مع مرور الوقت ؛ ليتحول الي فقد كلي للذاكرة

مرض الزهايمر عادة ما يصيب كبار السن الذين قد تخطوا حاجز الخمس و ستون عاما ، و في تلك الحالة يصنف بكونه ” زهايمر متآخر ” ؛ اما لو كانت اعراضه قد بدأت بالظهور علي المريض و لو لم ينتهي بعد من عقده الخامس ، ففي تلك الحالة يعرف بالزهايمر المبكر

و لكن في مطلق الاحوال ؛ فان مرضي الزهايمر من كبار السن يصيبهم حالة من الهلوسة و الخرف بجانب نسيانهم المستمر للاحداث ، كما ينتاب المرضي حالة من العصبية الشديدة بشكل متكرر ؛ و لهذا فطريقة التعامل مع مرضي الزهايمر يجب ان تُبني علي الصبر و الرفق و تفهم المريض لاقصي حد ، حتي لا يشعر بالخوف او التوهان او الوحدة ؛ و هذا ما نركز عليه في دور رعاية المسنين التي تعد مآوي للكثير من مرضي الزهايمر

طريقة التعامل السليم مع مرضي الزهايمر

في دار رعاية المسنين بالجيزة لدينا قواعد خاصة للتعامل مع مرضي الزهايمر بطريقة مراعية لظروف مرضهم  ، و يشرف علي تنفيذها طاقم رعاية صحية مدرب جيدا علي الاهتمام بكبار السن المصابون بهذا المرض ؛ و هذه القواعد شاملة لكافة احتياجات مريض الزهايمر

  • لان التوهان و التشتت السريع عادة ما يكونا عوارض ملازمة لمرضي الزهايمر ؛ فنحن نحرص علي توفير المناخ الهادئ لهم
  • احاطة مريض الزهايمر بالاجواء الاجتماعية المليئة بالدفء و الحب ؛ حتي لا يشعر بالانطوائية و الوحدة
  • خلق محادثات مع المرضي و الانصات اليهم جيدا و تبادل الحوار معهم عبر استخدام كلمات سهلة الفهم و نبرة صوت واضحة ؛ لتنشيط الخلايا المخية للمريض
  • نحن في دار رعاية المسنين نهتم جيدا بالادوية الخاصة بالمرضي ، و نحرص علي تقديمها اليهم في المواعيد المحددة
  • الطعام الخاص بمرضي الزهايمر ، نحرص علي ان يتكون من العناصر الغذائية التي يحتاج اليها المخ

فكما تروا ان طريقة التعامل مع مرضي الزهايمر ليست بالسهلة ، و تحتاج الي خبرة و صبر ؛ و هذا لسلامة المريض