الاضطرابات النفسية وعدم الاتزان عند المسنين

Monday, March 20th, 2017
Disturbance-of-balance-in-the-elderly

الشيخوخة وتاثيراتها :

عند تقدم الانسان فى مراحل العمر المختلفة يمر بتاثيرات وتغييرات صحية وجسمانية عديدة وبالتالى يؤدى الى التأثير اضطراب الاتزان عند كبار السن ، ومع مرور الوقت تزيد هذه التغييرات من اسوأ الى اسوأ .

انواع الشيخوخة :

تنقسم الشيخوخة باعراضها الى نوعين :-  

  • الشيخوخة السليمة .
  • الشيخوخة المزمنة او المرضية .

الشيخوخة السليمة :

الشيخوخة السليمة هى الاعراض الطبيعية التى تظهر عند التقدم فى السن مثل ظهور علامات المشيب او التغير فى اداء بعض اعضاء الجسم ولكن فى ظل اداء الجسم وظائفه بصورة طبيعية ، فتكون الحالة الجسمانية للمسن لا تعانى من وجود اى امراض مزمنة ويتمتع بعقلية سليمة  بصورة واضحة .

الشيخوخة المزمنة او المرضية :

هذا النوع من الشيخوخة يعانى فيه كبار السن من الكثير من العلل والامراض المزمنة والتى تؤثر بدورها على الاداء الجسمانى والعقلى لكبار السن ، وتؤدى بالمسن الى عدم التوازن فى كافة امور حياته ، وليس حياته هو فقط بل يتطلب ايضا من اسرته القيام بدور رعاية مسنين بالمنازل لتوفير كل سبل الامان والراحة لهم .

انواع امراض الشيخوخة :

تتنوع امراض كبار السن والمسنين التى تؤثر على اداء اعضاء الجسم كافة ومنها امراض حتمية وجدية نظرا لكونها امراض مزمنة كأمراض الكبد والجهاز الهضمى واصابات شرايين القلب والامراض التى تؤدى الى الاصابات السرطانية .

كل هذا يؤثر على الحالة النفسية ويؤدى الى اضطرابها وعدم اتزان المسن ، وكثير من الاسر لا يستطيعون الاعتناء بكبار السن ولا يمكنهم تحمال حالات الضجر ونوبات الغضب التى تمر عليهم . مما تؤدى الى ظهور اعراض الضغط النفسى والعصبى عند كبار السن .

اعراض الضغط النفسى والعصبى عند كبار السن :

بسبب ظهور الامراض المزمنة عند المسنين وكبار السن يؤدى هذا بدوره الى التأثير على نفسيتهم مما يؤدى الى ظهور اعراض نفسية وعصبية مؤثرة عليهم ومن اكثر اعراض الضغط النفسى والعصبى ظهورا :-

  • نوبات الغضب والعصبية .
  • الخمول واحيانا تؤدى الى حالات من اللامبالاه والفتور فى الاحساس .
  • بعض الهلاوس البصرية والسمعية .
  • حالة من التردد والارتباك

وغيرها من الاعراض المؤثرة على حياتهم وحياة من حولهم .

مما يؤدى الى ضرورة الاهتمام بكبار السن واحيانا يجب الحصول على جليسة مسنين للرعاية المستمرة نظرا لحالات الانشغال التى يمر بها اهل المسن .

واحيانا يجب الانتقال على دار رعاية مسنين لوجود رعاية طبية ونفسية مستمرة خاصة عند تواجد احد من الاسرة والاهل بشكل منتظم .

فالان اصبح يتواجد العديد من دور الرعاية لكبار السن فى كافة الانحاء منها دار مسنين بالهرم يعمل بها افضل المتخصصين من اطباء وخبراء نفسيين لمراعاة الحالة النفسية والصحية لكبار السن .